أنتلجنسيا الثقافة والفكر والأدب

تونس.. نسبة مشاركة ضعيفة في الاستفتاء على “دستور قيس سعيد”

أنتلجنسيا المغرب

أغلقت مكاتب الاستفتاء على الدستور التونسي الجديد، مساء أمس الاثنين، بمعدل مشاركة ضعيف جدا مقارنة مع الاستحقاقات المماثلة في تونس، حيث لم تتجاوز نسبة المشاركة في 27,54 في المائة، وسط دعوات عديدة لرفض الدستور الذي يسعى من خلاله الرئيس الحالي توسيع صلاحياته.

وأعلنت الهيئة العليا المستقلة للانتخابات أن نسبة الذين أدلوا بأصواتهم في الاستفتاء على الدستور الجديد لتونس عند إغلاق مكاتب التصويت، مساء الاثنين، قاربت 27,54 في المائة، حيث شارك قرابة مليونين و459 ألف ناخب في الاستفتاء من أصل ما يقارب 9 مليون ناخب مسجلا داخل البلاد.

وقال رئيس الهيئة العليا المستقلة للانتخابات فاروق بوعسكر، خلال ندوة صحفية عقب إغلاق المكاتب، “إن التنظيم كان جيدا خلال مختلف مراحل الاستفتاء”، مشيدا بسلوك الناخبين، مضيفا “إن عملية فرز الأصوات ستكون أسهل مما كانت عليه في الانتخابات التشريعية لعام 2019”.

توقع بوعسكر أن يتم الإعلان عن النتائج الألوية عشية الثلاثاء على أبعد تقدير، في حين من المقرر أن يتم الإعلان عن النتائج النهائية بحلول النهائية بحلول 28 غشت المقبل.

عن العمق المغربي


شاهد أيضا