أنتلجنسيا الثقافة والفكر والأدب

الأزمي: أخنوش يتهرب من الجلسة الشهرية وبايتاس “ما ضابط والو”

انتلجنسيا المغرب 

أكد إدريس الأزمي الإدريسي، رئيس المجلس الوطني لحزب العدالة والتنمية، أن رئيس الحكومة عزيز أخنوش، يتهرب من الجلسة الشهرية، وأن الحكومة الحالية منسحبة من المشهد، في ظل ما يعانه المواطن من غلاء في الأسعار، دون أن يجد من يشرح له أو يوضح ويتخذ الإجراءات الواجبة.

وأوضح الأزمي في كلمة له خلال المؤتمر الإقليمي لـ “مصباح” تارودانت، الأحد 19 يونيو 2022، أن الناطق الرسمي باسم الحكومة يزيد في تأجيج الوضع لأنه “ما ضابط والو”، وأنه يدلي بكلام غير مسؤول وغير معقول، مشددا على أن موقع الناطق باسم الحكومة موقع كبير، باعتبار أنه هو الكلام الرسمي للحكومة، يسمعه المواطنون داخل الوطن ويسمعه الشركاء في الخارج.

أمام انسحاب الحكومة الحالية وأحزابها من المشهد، يردف رئيس برلمان العدالة والتنمية، يبقى دور حزب “المصباح” كبيرا، لممارسة معارضة مسؤولة، تحافظ على استقرار البلاد، لا تتصيد الفرص أو تسعى لانتهازها أو استغلالها، مشددا على أن العدالة والتنمية أعطى الدليل من قبل على هذا المستوى، وأن البلاد بإمكانها التعويل عليه، وعلى مناضليه وقاداته، رغم الضربات التي تعرض لها والتي لم تتوقف، من الصحافة والإعلام وغيرها.

من جانب آخر، قال الأزمي إن المكانة التي يحظى بها الحزب رغم ما تعرض له في شتنبر الماضي، يؤكد أن له مكانة في المجتمع، لم تصنعها لا المواقع ولا المناصب ولا المكاسب، بل صنعتها المبادئ التي اجتمع حولها أبناء هذه الحركة المباركة للمساهمة في الاصلاح وتنمية المغرب.

واعتبر أن الانتخابات الجهوية التي نظمها الحزب في الفترة الأخيرة، وما شهدته من مشاركة كبيرة وفاعلة للمؤتمرين، تدل أن الحزب فيه روح ومعنى ومبنى، وهي أيضا، يردف الأزمي، دليل على أن الحزب ومناضليه لا يخضون لا للمساومة ولا لهول النتائج كيفما كانت، لأن الذي جمعهم هو خدمة الوطن والمواطنين.

 

pjd


شاهد أيضا