أنتلجنسيا الثقافة والفكر والأدب

“كرين”:العار ليس في الأحزاب التي توزع قفة رمضان لكن العار أن يكون في المغرب من يحتاج إليها

انتلجنسيا المغرب

قال “المصطفى كرين” رئيس “المرصد الوطني للعدالة الإجتماعية”، إن العار ليس في معرفة من هي الأحزاب التي توزع قفة رمضان ( وكلها في الحقيقة تفعل ذلك ) ، بل العار في أن يكون مازال في المغرب من يحتاج أصلا إلى قفة رمضان.
وأضاف رئيس المرصد، أنه في الوقت الذي لا زال فيه جزء من المغاربة يحتاجون إلى قفة رمضان،يعيش مسؤولو الأحزاب السياسية رغد الحياة.
وأوضح المتحدث، أن العار هو أن يكون لدينا ما يناهز أربعين حزبا ، كلها تقدم للمواطن وعوداً بالعدالة الاجتماعية ومحاربة الفقر والتهميش ، ثم تستغل حاجته ببشاعة وتمعن في إذلاله كلما أطلت علينا الانتخابات.
وختم “كرين” بالقول:”تلك مسؤولية الدولة في حماية رعاياها من هذا الإستغلال وهذا الإذلال”.


شاهد أيضا